5 خطوات لعمل إنفوجرافيك مميز وقابل للمشاركة

5 خطوات لعمل إنفوجرافيك مميز وقابل للمشاركة

الحقيقة أن الناس يحبون رسوم الإنفوجرافيك، ليس فقط بسبب كمية المعلومات الكبيرة التى يستطيع الإنفوجرافيك الواحد أن يقوم بتجميعها و تركيزها، أو لأن كل هذه المعلومات تكون مربوطة ببعضها بطريقة تشبه طريقة الخرائط الذهنية مما يساعد بشكل كبير على تذكرها، و لكن لأننا فى عصر البصريات، حيث طغت الثقافة البصرية على غيرها، و أصبح الناس مرتبطون بشكل أكبر بما يستطيعون رؤيته مباشرة.
و لقد أثبتت الإحصائيات مدى تعلق الناس برسوم الإنفوجرافيك؛ حيث زادت نسبة البحث عنها على محرك البحث جوجل خلال الخمس سنوات الماضية بنسبة 25 ضعفاً!!
أيضاً هناك دراسة تنص على أنه عند نشر إنفوجرافيك على موقعك الخاص فإن ذلك عادة ما يقوم بتحسين عدد زوار الموقع بنسبة 12% .
كما أن بعض التحليلات تزعم أن نسبة 100% من مختلف الأعمال سوف تستفيد من نشر أو مشاركة رسوم الإنفوجرافيك.
و لكن يجب أن تنتبه إلى أن الأمر ليس بهذه السهولة، فلا تتوقع أن تصنع إنفوجرافيك كيفما اتفق و تنشره ثم تنتظر النتائج؛ إذ انه لكى يكون الإنفوجرافيك ناجحاً و مميزاً لا بد و أن يحتوى على محتوى جيد و فريد من ناحية، و تصميم إبداعى و بسيط من الناحية الأخرى.

ها هى 5 نصائح تستطيع اتباعها بسهولة حتى تصنع إنفوجرافيك مميز:

1– استمع :
الفكرة هنا هى أنك تريد أن تصنع إنفوجرافيك يلبى احتياجات متابعيك المستهدفين، و لكن كيف ستقوم بذلك بدون أن تعرف أولاً هذه الاحتياجات ؟ .. عليك أن تستمع لهم كثيرا، بل و تسألهم أيضاً، ربما وجهت لهم سؤالاً من خلال إحدى مقالاتك، و ربما قمت بصنع استطلاعاً للرأى و ضمَّنته فى الشريط الجانبى للموقع، أيضاً تستطيع الاستفادة من قوة الشبكات الاجتماعية كتويتر و فيس بوك فى هذا الأمر، حيث أنها تضم تجمعات تدور حول الموضوعات و الاهتمامات المختلفة التى ربما تستهدفها.
بعد ذلك عليك أن تستخدم خيالك .. فكِّر فى الموضوع الذى تريد تغطيته عن طريق الإنفوجرافيك جيداً .. ما هى الأسئلة التى ربما تدور الآن فى عقول جمهورك المُستهدَف ؟ .. ما هى المعلومات المُدهشة أو المفيدة أو الإخبارية التى تستطيع تقديمها ؟ .. و لذلك حاول عند اختيارك للموضوع أن تختار موضوعاً غنياً بالمصادر من الأساس حتى تستطيع أن تنتقى ما يناسب أن يتحول إلى الشكل البصرى فى تصميمك للإنفوجرافيك.

2– ركـِّز :
إن الإنفوجرافيك فى النهاية له عرض و طول محدد، أُذكرك بذلك حتى لا تظن أنك تستطيع أن تعبئه بقدر مبالغ فيه من المعلومات عن موضوع معين، حينها إما لن تستطيع ذلك فيصيبك الإحباط، و إما تستطيع و لكن من سيشاهد الإنفوجرافيك سوف يصاب بالتشتت و الملل ..
لذلك يجب أن يكون واضحاً فى ذهنك أن الموضوع الذى ستختاره لا بد و أن تستطيع تلخيصه فى جملة قصيرة، و كمثال على ذلك: لا تختر موضوعاً مثل (مواقع الإنترنت)، فهذا الموضوع كفيل بصناعة المئات و المئات من رسوم الإنفوجرافيك، و لكن تخيَّر موضوعاً مثل (ما هى أفضل مواقع الشركات فى الوطن العربى؟ و لماذا؟) .. هنا تستطيع أن تبدأ فى العمل.

3– حرِّر :
راقب نفسك عندما تقرأ أى إنفوجرافيك، و احسب الوقت الذى يستغرقه منك ..
إن معظم الناس لا يقضون فى قراءة أى إنفوجرافيك أكثر من 3 دقائق؛ و بناءاً على ذلك كن عالى الدقة فى اختيار ما ستضمنه فى الإنفوجرافيك الذى تصنعه من معلومات، و قم بحذف أى معلومة لا تضيف قيمة جديدة للرسالة التى تود تقديمها لجمهورك، و تحرى الدقة الشديدة فى كل جملة تكتبها .. بل فى كل كلمة.

4– نظِّم :
بعد أن جرب الكثيرون مختلف الطرق و التركيبات فى كتابة رسوم الإنفوجرافيك تم التوصُّل إلى التركيبة الأكثر تأثيراً فى هذا المجال، و التى أثبتت نجاحها على مر السنوات الماضية، و هى عبارة عن 4 خطوات من ذهب .. ما إن تتبعهم حتى تصل إلى مُبتغاك:
ابدأ الإنفوجرافيك بمعلومة فى غاية القوة و التأثير و الإثارة للدهشة؛ و ذلك حتى تستطيع أن تستحوذ على انتباه القارىء فى الحال، و تحفذه على قراءة باقى الإنفوجراف.
قم بترتيب المعلومات بحيث تكشف عن مفاجأة فى منتصف الإنفوجرافيك؛ و ذلك حتى تحفذ القارىء على إكمال القراءة حتى النهاية.
قبل نهاية الإنفوجرافيك بالضبط قم بكتابة ملخص دقيق و قوى لمضمون الرسالة التى قدمتها من خلاله؛ و ذلك حتى تعلق رسالتك فى ذهن القارىء عن طريق تكرارها مرة أخرى و بشكل أكثر تركيزاً.
اختم الإنفوجرافيك بطلب فعل معين من القرىء حتى تستفيد منه فائدة مباشرة، كأن يقوم بالتسجيل فى قائمتك البريدية مثلاً، أو يقوم بالاطلاع على آخر كتبك الإلكترونية، أو على الأقل أن يترك تعليقاً.

5– إجعله مرئياً :
إن تصميم الإنفوجرافيك يجب أن يكون مستوحى بشكل عام من موضوعه، فلا يُعقل أن تقوم بعمل إنفوجرافيك عن موضوع يتعلق بالطبخ ثم تقوم باستخدام تصمي مستوحى من بيئة تكنولوجيا المعلومات و تملئه بأشكل مثل أندرويد و أيقونات و يندوز و غيرها .. و العكس صحيح أيضاً.
من ناحية أخرى لا تجعل الإبداع يأخذك إلى تصميم إنفوجرافيك مُعقَّد، بل اجعله فى قمة البساطة، إذ أن الهدف من التصميم هو ربط المعلومات ببعضها بشكل جمالى فقط.
و إذا كنت غير خبير فى مجال التصميم تستطيع الاستعانة بعشرات المواقع على الإنترنت، و التى تقدم لك العديد من التصميمات الجاهزة و المبهرة لمختلف مجالات رسوم الإنفوجرافيك.

إنفوجرافيك الانفوجرافيك

شارك هذا الموضوع